العودة   منتدى قلوب > الاقسام الادبية > القصص والروايات
اجعل كافة الأقسام مقروءة

القصص والروايات منتدى لـ كتابة القصص والروايات و القصة القصيرة و الروايات و الحديث عنها و نقاشها

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-31-2010, 11:06 PM   #1
نلمار
قلب جديد
 
الصورة الرمزية نلمار
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
الدولة: في قلب من يحبني
المشاركات: 113
معدل تقييم المستوى: 9
نلمار سوف يكون مشهور قريبا
W00t قصه عبدالعزيز وندى

قصه عبدالعزيز وندى

هذي القصه طويله يعني اقطعو الاتصال واقروها
مع بداية أجازة الصيف و الناس ما صدقت تفتك من الاختبارات وبداية موسم الأعراس ..وزي العادة أهلي مسافرين يا للديرة يا للشرقية يا لجدة يحضرون عرس .وأنا طبعا بروحي في البيت عايش عزوبي 100% ونظام زي الزفت ما تعرف متى تنوم ومتى تقوم ..ولا وش تأكل ..المهم ما أطول عليكم كنت نايم .والله يكافينا الشر كنت أحلم بكابوس أني مكان الدعيع وهالألمان طايحين فيني تمزع وشوتات وكل دقيقة قول ..خلصوا الشوط الأول 30 - صفر ..وكله كوم وحارسهم اللي يروع أذا جاني مسرع ويقب الكورة ثم ينط علي عاد أنا من الروعة انحشت من الباب كله وأنط ذيك النطة بأقصى ما عندي ..وأسمع صوت المذيعة اليابانية تقول الهدف الواحد والثلاثين ...وما وعيت ألا أنا مسفلح على الأرض و جرس البيت يرن ..طبعا ما أدري وين حطيت ساعتي وبالتالي ما أدري وش الوقت ومنهو اللي جايني هالوقت فقمت وفيني الروعة من الحلم علشان أفتح الباب .وتوني فاتح الباب الا وش أشوف بنت متغطية بعبايتها وطرحها خفيفة على طول دفتني ودخلت البيت لا احم ولا دستور و أنا فاك خشتي يا ربي هذا تفسير حلم حارس ألمانيا اذا كذا كل ليلة باحلم بلاعب في هالمونديال الا عبدالله سليمان ومحمد نور باحلم بهم جميع في ليلة واحدة تحسبا للعواقب ..المهم سكرت الباب ولحقت البنت اللي دخلت لداخل البيت .ولقيتها فصخت العباة ورمت الطرحة الحق ينقال البنت حلوة بس ما عرفتها ولا أدري من هي ولا وش تبي ..المهم تلتفت علي البنت وتشوفني فاك خشتي ..
البنت : هو وش فيك ما عمرك شفت بنات حلوات .
أنا : لاو الله بس أنا ما عرفتك طال عمرك بصراحة ولا أدري يعني وش تبين ...
البنت : ما عرفتني ..يالله ياليتني مت ولا سمعتها منك ..اثرك لعاب يالخاين .أنا قلت بيعرفني من زولي ..هذا وأنت كل ماشفتني في الحارة قمت تصور فيني كأنك ماكينة تصوير ...ولا شكلك ماخذها مقاولة تصور كل بنات الحارة يالخاين ..وأنا اللي أحسبك تحبني وتحلم فيني كل ليلة ..
أنا : لا والله أحبك أنتي ( ما يعرف ينصب ابدا ) ولا عمري صورت بنت غيرك صدقيني ..
البنت : طيب أنا مين هااه قل يالله ياللي تموت فيني ولا تعرف تنام الليل الا على صورتي ...
أنا : أكيد واحدة من بنات الحارة ..أصلا كل بنات حارتنا يهبلون بس أنتي تهبلين أكثر والله ...
البنت : اسكت بس يالنصاب ..أنا ندى أخت سطام هاه عرفتني ولا لا ..ندى اللي تحبك وتغليك يالشين ..
أنا : هلا ندى كيفك والله حتى أنا اعزك و أغليك بس أنتي الله يهديك ما تعطيني وجه تذكرين قبل سنتين يوم ترجعون من الطايف جيت أسلم عليك كشيتي في وجهي ودخلتي ..ولا نسيتي ..
البنت : ايه تستاهل أنت ووجهك أجل تسلم على أخوي سطام قبل ما سمعت يالقروي بالحكمة القائلة ليديز فيرست ..مو العيال أول مالت عليك ..
أنا : أولا أخوك أكبر منك ثانيا أخوك يعني اسمه صديقي مالت علي يوم كنت في رابع ابتدائي هو كان في سادس ..غير كذا أنتي عارفة أخوك سطام أقشر يطاق ظلاله ...
البنت : رح بس شكلك تلعب علي ...جرحت مشاعري هذا وأنا أحبك يا ظالم ...
أنا : لا والله ما كان قصدي سامحيني ..أرجوك لا تتوقعين أني كنت مهملك ...أجل جاية عندي علشان تعلميني أنك تحبيني وتموتين في دباديبي ..
البنت : جعل دبادبيك البندق اللي تطيرهم وتطيرك معهم ..سوري لا أنا جيت علشان شي ثاني ...ما تشوف أن بيتنا من أمس وهو مختبص ...ولا ما تدري وين حاطك الله...
أنا : الا طبعا ملاحظ بس أكيد عندكم عزيمة ولا عزاء ولا شي من هالقبيل ...لين تأكدت أمس من ولدين صغار عند المغسلة .بأن عندكم عرس بس عرس من ما أدري ...شكله عرس اختك ولا أبوك بيتزوج على أمك...J
البنت : يا سخفك أبوك بيتزوج على أمك ما كان أحد درى ..لا يا فالح هذا عرسي ....اليوم انشاءالله عرسي في قاعة الكوابيس السعيدة ..وعلى فكرة أنت معزوم ...
أنا: أنتي وش تخربطين اليوم عرسك وجاية عندي تعترفين أنك تحبيني ...ليه ليه تنتظرين اليوم علشان تصارحيني ليه ما قلتي لي من قبل علشان اسوي أي شي علشان هالعرس ما يتم ..وأقاتل الدنيا كلها من أجلك...
البنت : اقول يا روميو عسا ما شر مصدق أني أحبك وعععع مالت عليك ..هذا اللي ناقص .
أنا: لحظة لحظة أجل ما تحبيني واليوم عرسك وشلون ..طيب وش جايبك عندي هنا ...
البنت : اها جعل والدينك في الجنة ..أهلي بيزوجوني واحدما أعرفه ولا أعرف عنه شي الا أنه يقرب لنا من بعيد ( يا خال ابوي حك ظهري )... وكانوا ساكنين في أمريكا ..وبس رجعوا السعودية وانهبلت أمه تبي تزوجه طبعا مالقوا أحد في جمالي وملحي ... فخطبوني له وأهلي المطافيق تقول ما صدقوا على الله وافقوا بدون ما يأخذون رأيي ..
أنا : طيب وخير انشالله زي العادة بتنزلين راسك في الأرض وتروحين لغرفتك وش الجديد ...ثانيا كل هذا على جنب أنا وش دخلني ..يعني تبيني أكلم أبوك أقنعه يلغي الزواج...
البنت : لا طبعا وش أنزل راسي وامشي لغرفتي والله أني سنتين أهوجس بالزواج بس مو كذا لازم يعرفون أن أهم رأيي في هالمسألة هو رايي مو خبط لزق ...أحسن شي سويته أني أدبتهم وانحشت من البيت وقت الغداء وهم لاهين في الأكل ..وجيتك .وخليتهم محتاسين يدوروني أحسن بيموتون ولا هم لاقيني .
أنا : لحظة انحشتي ..وأهلك يدورونك هلا والله ..و جايه عندي أنا ..ليه أنا بالذات ...
البنت : وين أروح أكيد اذا خلصوا من الغداء ودوروني علشان نروح للكوافيرة ولا لقوني بيقلبون الدنيا علي يعني بيسالون عني عند أقاربي ولا صديقاتي وحتى في بيوت الجيران بس أكيد ماراح يدورون عني عندك لأنهم عارفين أن أهلك مسافرين وأنت بروحك في البيت ثانيا عارفة أنك ما راح تسوي لي شي ... يعني أنا بأمان ..
أنا : الله يسلمك من ذوقك ... لحظة لحظة وش قصدك واثقة ما اسوي لك شي ..لا يا عيوني أقدر أسوي واسوي ونص ..الحمدلله مافيني الا العافية ...كلي فحولة ...
البنت : يا شيخ انثبر يا شينك ويا شين تفكيرك أنا قصدي واثقة فيك ..افهم يا دلخ ...
أنا : طيب وأهلك وش أسوي فيهم لو مالقوك وجوا يدورونك عندي وش اسوي هااه أخوك سطام من دون شي يقطعني تقطع وشلون وأنتي عندي واللي يرحم والديك اطلعي وفكيني ...ما أبي مشاكل .
البنت : تبيني أطلع هاه طيب أوريك الحين أطلع للساحة وأصارخ بأنك مختطفني وحاولت تغتصبني بس ما قدرت ... يووه ساعتها يا مسكين وش يفكك من حلوق خلق الله يا بتصير علك في لسان حريم الحارة ..وعيال الحارة يجلسون يتتريقون عليك هاه تبيني اطلع ...
أنا : لا لا الله يخليك هونت أنا آسف امزح معك ..طيب سؤال بسيط من فضلك طال عمرك أنتي بتجلسين هنا الى متى ...يعني علشان أعرف وش السالفة ..
البنت : الى الان والله مدري بس حاليا أنا جوعانة أبي شي أكله .وش رايك تطمر الان بسرعة وتجيب لي بروستد تراني ميتة من الجوع منحاشة من بيتنا وهم جايبين كباب وكفتة ..آآه يا بطني ..
أنا : وش قالوا لك اشتغل عند أبوك أنا ملزوم بك ..تطلعيني في هالشموس ..لا وبروستد بعد ..
البنت : لا خلك مرتاح أنا أطلع الان في الساحة في هالشموس واصارخ الحقوني لين يسمعني أبوي وأخوي وساعتها تتأدب ..لا تجيب لي بروستد أبد مشكور ...
أنا : لا خلاص أجيب لك وأمري لله ..ربع ساعة ويكون البروستد عندك ..وأطلع من بيتنا ..والقى أبو ندى وسطام أخوها يطقون على بيوت الجدران شكلهم يدورون على ندى وشكلهم معصبين مرة ..قلت في نفسي يا ولد خل الباب مفتوح علشان لو جو يدورون ولقوا بنتهم تكون دخلت من وراي وأنا رايح أجيب الغدا ..وبالفعل طمرت لمحل الروستد وجبت حبتين بروستد ..و لما وصلت لبيتنا الا يد ثقيلة على كتفي والتفت الا ابو ندى وسطام وعيونهم تقدح شرار
أبو ندى : عبدالعزيز من عندك في البيت جوا ..
أنا : ما ما ما ماع ماعندي أحد أنا بروحي أهلي مسافرين زي ما تعرف طال عمرك
سطام : أجل ليه جايب بروستدين هاه ليه مو بروستد واحد هاه قول
أنا : أبد طال عمركم تآمرون على بروستد ولا بروستدين تحت أمركم فدوة لعيونكم ..عارفين كأس عالم وأنا عاد ديني ودين هالاستديو الرياضي بعد المباريات أن ما شفت علي داوود والوحش يطرطرون حكي ماصل ما يرتاح قلبي ولا يهنا بالي يعني على ما يخلصون الا العشا على الأبواب ..يعني غدا وعشا ..من جد تآمرون على بروستد ولا الاثنين تفضلوا طال عمركم ..
أبو ندى : لا ما نبي بروستد اسمع يا ولدي باسألك سؤال بس جاوبني بصدق ..أختك ندى بنتي ما جت عندك ما قالت لك ودني مكان ولا وزني ولا أي شي ...
أنا : بن بن بنتك أختي ..من بنتك ؟؟ ندى لا والله يا عمي الله لا يوفقني أني ما شفتها ولا كلمتها ..تبون البروستد
سطام : يبه ماني مصدقه لازم نفتش بيته ونشوف .والله يا عزوز لو تطلع نصاب لاقطعك قطع صغيرة زي البروستد ..
أنا : وش تف تفتيشه .تبون بروستد ..تراه حار ..الب البييت قدامكم حلالكم ..بس شوفة عينكم لي ربع ساعة اشتري البروستد وتارك الباب مفتوح لأني أمس نايم في الملحق و متعيجز أجيب معي المفاتيح ..يالله تفضلوا فت فتشوا
ويدخلون البيت ويجلسون يفتشون البيت تفتيش ...وبعد عشر دقايق مالقوا شي وطلعوا وسطام عيونه تتطاير شرر ويناظر فيني وكأنه يقول ماني مصدقك ..المهم طلعوا ومالقوا شي ..فقلت في نفسي أكيد أنها طلعت ..وانحاشت من البيت خافت لا أهلها يصيدونها عندي ... المهم سكرت الباب ورى ابو ندى وسطام ولده وقفلت حتى الباب الداخلي ... وتوني فاتح البروستد بأكل الا اسمع صوت
ندى : ماشالله منتهى الأنانية والطفاسة ..يعني ما تكلف نفسك تقلق علي شوي ..ثانيا قلت لك جب لي بروستد مو تجلس تطلب بروستدين وتعطلنا وأنا ميتة جوع ..
أنا : وجع وجع وين كنتي متوزية وشلون ابوك وأخوك مالقوك وهم قلبوا البيت فوق تحت ...وين توزيتي ..
ندى : أبد ما يبي لها ذكاء توزيت فوق مكيف غرفة الشغالة ..ياهو حار .والله أني اتصبر طول ما أنا فوقه احمرت ..وش اسمها صارت طماطة .والله يا أن اللي بيعرس علي بيستانس الليلة لو تمت الدخلة ...المهم يالطفس عطني بروستد ... تراني بأموت من الجوع ..
أنا : الله ياخذ عمرك طيحتي قلبي يا شيخه والله كنت خايف لايصيدونك أهلك وأنتي عندي ساعتها وش بيفكني منهم .كان فرموني ..
ندى : اها بس لا تبالغ والله أهلي حليلين بس لولا هالعرس اللي مدري وش قلبهم ضدي ..
أنا : فهميني وش سالفة هالعرس ..وليه بيغصبونك ..عليه يعني هو أكبر منك في العمر ولا ايش ..
ندى : لا السالفة ومافيها هذا ولد خال عمة أمي يشتغل في السفارة السعودية في أمريكا ..و مثل ما أنت عارف من يومنا صغار دايما ملحطين يا نصيف في أبها ولا الطايف وأن مرة مرة جدة ..وفي سنة من السنين ضغطنا على ابوي يودينا أمريكا وبالفعل ودانا وياليته ما ودانا ..تقل بالش فينا حاشرنا في الدرجة السياحية ..صبرنا ويوم وصلنا أمريكا الا يروح بنا لقريب أمي ذاك قال ايش وشوله نسكن في فندق ..ولا نستأجر شقة وبيت أحدقرايبنا موجود ..المهم سكنا عندهم وأنواع الزحمة الحق ينقال أنهم كانوا معنا حبوبين وطيبين بس ولو ضغط نفسي تخيل علشان أنا بعد أجاملهم كنت مصادقة بنتهم هي عمرها 7 سنين وأنا بادخل 14 ..المهم أخوي سطام كان منبسط مع ولدهم ثامر اللي بيزوجوني له ..دايم يطلعون ويجون مع بعض وطبعا مطنشينا يالبنات .حتى في واشنطن ما عندنا بنات يسهرون ويطلعون ..المهم مرة من المرارير قلت لثامر يوديني السينما ووقتها طاح من عيني ..قال لي تصور يقول ببيروح يستأذن أمه وياخذ رأيها ..ياخي أكره مالي الولد اللي ماله شخصية .يعني مو مثلك ماشالله عليك يوم قلت لك تخبيني وافقت على طول ما قلت بروح اسال أمي اذا توافق ولا لا أنت رهيب ..المهم عاد من عقب ذيك السفرة لا سمعنا عنهم شي ولا سمعوا عنا شي الا أحيانا أشوف أمهم في عروس الصيف مرتزة ..ويوم جوا الرياض مادري من قال لهم مالكم الا ندى ..صدق أني قمر وحلوة وأطيح الطير من السما بس ولو ..ويتقدمون لي ..القهر عاد ..ما تبي مايونيز ..تراني ابيه
أنا : تبين ما يونيز ما تدرين أنه يسمن ..
ندى : ما عليك جبه بس ..أحسن من أنه ينكب ... المهم تقدموا وقم يا بو سطام وتاخذك النخوة ويوافق عليه كذا بدون احم ولا دستور ..يلعن أبو أبليسك مالك بنت صتيمة تاخذ رايها هي تبي الولد ولا لا بس كذا خبط لزق وافقوا وحددوا أول الصيف موعد للعرس ..أول الأمر وناسة يعني بأتزوج وكل شوي موديني سوق لا واشتري مو مثل ايام العزوبية بس متفرجة .بس عقب ما خلصت مشتروات وقبل اسبوعين بالتحديد كانت الملكة ولا أحد أخذ رايي ولا شي واليوم العرس ..ايه معصي يفوزون علي ما أكون ندى
أنا : طيب الولد لك عليه ملاحظات ولا تحبين أحد وودك تتزوجينه ..هاه اعترفي ..تبين البطاطس ولا لا
ندى : خل البطاطس ابيها بس أحب اكلها في الأخير . يابن الحلال وش كنت أقول الولد ما أعرفه الا من حادثة السينما غير أنه دب شوي وتحس أنه دلوع ..وفارق شعره في النص ..وما تدري وشلون ابيض وخدوده وردية ..بس المبدأ غلط ..مو كذا والله على الأقل يخلوني أجلس معه وأكلمه اشوف وش هو من رجال
أنا : طيب وش ناوية تسوين ..بتنحاشين الى متى خصوصا يعني أنتي رسميا زوجته ...مصيرك له ..
ندى : زوجوك بقردة عانس عمرها 45 سنة هذا رفع المعنويات ..مالت عليك ..على العموم جوابا على سؤالك القيم , أنا ليه جايه لك يا ابو النخوة والمرجلة ..على فكرة أنت شهم ..بصراحة يعني أنت شهم .
أنا: الله يستر وش تبين مني ...ماني مرتاح للفاصل الاعاني أني شهم وراعي نخوة ..
ندى: طول ما كنت فوق المكيف والنار تحرقني تحت في ال.... كنت افكر وشلون اطلع من هالمأزق ومالقيت الا حل واحد ,انت الوحيد اللي قادر تساعدني فيه يا شهم يا اصيل ..تروح أنت شخصيا على أنك أخو صديقتي وتكلم ثامر من رجال رجال كوده يقتنع ويفهم ...قل تم ..هات المخلل الله يرضى لي عليك .
أنا: خذي المخلل لا ما تم وش اروح لثامر وش اقول له ووين ألقاه ..لا يرحم والديك ...
ندى : تكفى تكفى يا شهم يا قوي يا انت ..فكر فيها اليوم اذا سويت هالشي بكرة بنات الحارة بينهبلون عليك بتصير معبود طالبات جامعة الملك سعود ..المنتديات في الانترنت والايميلات بيذكرون قصة شهامتك معي وشف كم بنت بتموت فيك ..فكر في مسقبلك استثمر في المشروع الرابح ...
أنا : طيب اوكيه بس وين القاه واحد الليلة عرسه وين أحصله وبتلقينه مشغول
ندى : ما عليك أخته مكلمة أمس تقول أنه بيروح صالون الكشخة علشان يجهزونه للعرس تالي العمر الرجال صاروا يسابقونا على التزيين ليلة العرس ..تلقاه في طريق الأمير عبدالله وتكلم معه كلام رجال أنت ماشالله عليك اسلوبك مقنع ...هاه والله بتصير أشهر ولد في السعودية ...
أنا : ما عليك ازهليها ..بس رجاء شخصي اذا اشتهرت قصتي قصدي موقفي معك وسألوك البنات عن شكلي ياليت ما تدققين في الوصف كثير اتفقنا ...
ورحت لطريق الأمير عبدالله أدور صالون الكشخه ويالله لقيته ..ودخلت أثر الصالونات تطورت وأنا ما زلت أحلق عند أبو خمسة ريال .. ما كني داخل عند صالون حلاقة الا كأني داخل في مغارة موسيقى وأضواء خافتة و كل حلاق في جهة ..وفيه تقريبا 7 حلاقين وجلست أدور كل شوي راز وجهي عند واحد يحلق واسأله أنت السيد ثامر ..ماش شكلي كان بايخ بس وش أسوي وبعد اربع تجارب فاشلة لقيت واحد دبدوب حاطين هالماكينة حقت الببخار فوق راسه ووجهه كله كريمات واللي يقهر رجله فوق مخدة ومحطوط فوقها فوطة والحلاق التركي جالس يدعك في هالأصابع وشوي الا يحط عليها مناكير
أنا : آسف على الأزعاج بس عندي سؤال بسيط حضرتك السيد ثامر ..
الولد : ايه أنا ثامر من أنت تراني ما اشوف شي ..
أنا : أنا صديق قديم سمعت عن زواجك اليوم فحبيت أجي ابارك لك لأني يمكن ما أقدر احضر العرس فلازم أبارك لك شخصيا ...يالله منك المال ومنها العيال ..
الولد : الله يبارك فيك وعقبالك بس من أنت ما عرفتك والله أنت صديقي ولا تقرب لي ولا من الجماعة.
أنا : يابن الحلال لاتستعجل بيني وبينك أبي اكلمك في موضوع مهم بس ياليت تخلي الحلاق التركي يتركنا شوي واذا على رجولك انا ادعكها لك ...
الولد : طيب يا أجاويد رح شوي في كلام مهم مع أني ما أدري وش هالكلام ومن اللي بيقوله
أنا : ( وأنا افرك رجول ثامر ) الا قل لي يا ثامر مبسوط بالزواج شكلك كنت تبي تتزوج من زمان ...
الولد : والله الحمدلله الزواج استقرار وتكوين مستقبل الحمدلله ...اهيء اهيء صح أني ما ودي أتزوج الان بس أهلي غصبوني الشكوى لله لازم اوافق ...
أنا : اها حلو لا أجل وصلنا خير شف يا ثامر الصراحة انا لا صديقك ولا قريبك ولا شي أنا أخت صديقة زوجتك ندى .. عفوا قصدي أخو صديقتها ..وهي اقصد ندى كلمت أختي علشان تطلب مني أكلمك علشان تراجع نفسك قبل الزواج يعني هي مو مرتاحة من الزواج منك مو عشان شي لا بس علشان هي ما تعرفك زين ولا أنت تعرفها وكذا ..
الولد : ( ويشيل مكينة البخار من على راسه ) ايش متأكد ندى قالت لك كذا .. يعني مو بس أنا بروحي افكر بهالشي
أنا : لا مو أنت بروحك بس شكلك متعلق بقصة حب قديمة هاه قل لي لا تستحي ..
الولد : لا والله مو قصة حب ولا خرابيط بس تعرف توني راجع من أمريكا وطول عمري كنت أدرس في الأكاديمية السعودية في واشنطن .. ولا عمري فكرت في الزواج من صديقاتي ..لا من هند العراقية اللي كنت أروح معها للسينما دايما ..ولا من نوال الأماراتية ..شريكتي في معمل الكيمياء ..ولا حتى من رشا المصرية اللي كانت معي في مخيم الصيف ..و لا من سلوى اللي من المدينة ..وهي دايما تروح وتجي معي في السيارة ايام الثانوية ..ولا حتى سهى الفلسطينية اللي كانت تروح معي دايما في المسبح الكبير علشان نسبح ..يعني شف مع مجموعة البنات هذي كلهم وقربهم مني ما فكرت في الزواج فما بالك أتزوج من واحدة ما أعرف عنها الا أنها تقرب لي من بعيد وسكنت مرة عندنا أسبوعين في الصيف وطول الوقت هي كانت مع أختي الصغيرة ...
أنا : ( وانا فاك خشتي ) كل ذولي البنات تعرفهم وتطلع معهم وتخيم معهم وتسبح معهم ..كل ذولي واحنا هنا في الرياض يالله يالله على تليفون وفواتير خساير ويالله يالله دييت في سوق النمر ..هي في الدور الثاني وأنت في الدور الأرضي ولو تقرب من الدرج هي تنحاش تخاف لا ترقى عندها ..اسمح لي اقول لك يا ثامر أنك جبار ..فعلا أنت جبار ..مو بس جبار اسمح لي أن أخذك قدوة لي .أنت رجل عظيم جبار ..أنا من بكرة مسافر أمريكا باسجل في الاكاديمية واترك الجامعة يلعن أبو الجامعة والفقر اللي فيها اثركم عايشين في نعيم برى المملكة ويقولون غربة يا زينها من غربة
الولد : هييي أنت فاهمني ولا لا ؟ وش فيك تخربط وتهلوس خل نرجع لموضوع ندى هي فهمتك وش تبي
أنا : اتركنا من ندى لا بارك الله في ندى ولا صنف البنات اللي هنا ..احك لي عن بنات الأكاديمية في واشنطن
الولد : لا وشوله أنت جاي أجل فهمني وش تبي ندى و بعدين ابشر بالخير اقص لك عن الاكاديمية اللي تبي .
أنا : طيب ندى يعني تبي منك و ما عليك أمر أنك تصير رجال وتسوي موقف هي على كلامها ماراح تنساه لك أبد وهو أنك تكنسل العرس من نفسك ..وتعتبر هذي حركة شهامة منك ..هاه وش قلت موافق صح يا يالله سولف لي عن الأكاديمية وبنات الأكاديمية وركز لي على بنات ثاني ثانوي أدبي واللي يرحم والديك ...
الولد : طبعا لا مافي أمل مستحيل ...مستحيل أني اكنسل الزواج صحيح ما كان ودي به بس ما تم صار اللي صار فلازم أكمل مو عشان البنت ما أعرفها اقوم افشل أهلي واشوه سمعتي بين الناس الزواج الليلة يعني الليلة
أنا : ياخي صدق انك نذل وافق أول وقص لي عن بنات الأكاديمية ثم ارجع هون في كلامك مو كذا صدق انك بايخ .. على العموم براحتك .أنا بوصل لها كلامك واللي يكتبه الله بيصير ...بس أنت ضيعت على نفسك فرصة تصير شهم ونبيل بين شباب الرياض بكرة تلقى اسمك في كل ليستات الشباب اللي يطلعونها البنات اصلا وش يهمك دام عندك جيش في واشنطن تحت رهن يدينك يا جبار ...
ودسيت مرة ثانية راسه في هالماكينة كودها تحرق راسه ورجعت للبيت ولقيت هالمقرودة اللي بتقردني معها ندى تنتظر أجيب لها خبر حلو ولكني صدمتها برفض سي ثامر للأمر واصراره على الزواج
ندى: هين أوريه هالدب دواه عندي كنت أبي هالموضوع ينحل بشكل ودي بس لازم الزواج كله يخرب ويتكرفس ..
أنا : وشلون عرس وأنتي مو فيه ... في عرس بدون عروس ولا في في سلطة بدون طماط ....
ندى : ايه فيه كثير .. مرة يقولون العريس مستحي و يكنسلون الزفة ولا تمشي العروس بروحها كأنها يتيمة ومرة يكون فستان العروس يفشل فيسربونها أهلها للمعرس من تحت لتحت .. يعني أهلي بيدارون على الفضيحة ويقولون أي شي ويكنسلون الزفة ... عادي عندك حريم ما جوا الا علشان يأكلون ويرقصون ..بس
أنا : طيب سهلة مرة نوديك للمستشفى نقول سووا لك عملية زائدة ..ولا روحي لمستشفى خاص يجبرون رجلك يعني أنها مكسورة ..وبس يخرب الزواج ..
ندى: ايه هين افتح بطني علشانهم وبعد هذا كله بيزوجوني له ..ولا لو حطيت جبس بيأجلون عرس بس بيقولون من بيشوفك أنتي وجبسك ..فكر معي بطريقة تخرب العرس مرة واحدة ..
أنا : اممم قولي لهم أن البتاعة ( شي يجي عند البنات كل شهر مرة ) جتك وأنك تعبانة منها ومن ذا الحكي ..
ندى : مالت عليك صدق أنك ماخذ مقلب في الرجال نص اللي يعرسون يقعدون مع زوجاتهم أسبوع سواليف وبعدين يالله يالله راحوا رجال من أول الواحد أول ما يشوف البنت شالت طرحتها الا رايح للحمام ومتسبح يعني الليلة خربت من أولها لا تحاولين جيم اوفر ..مالت
أنا : طيب أروح للمطعم اللي بيجهز العشا والبوفيه واكنسل الطلب ولا أحرق المطعم ومافي عرس بدون عشا
ندى : انت صدق تثبت أنك خبل علشان عشا يكنسلون عرس ..كان أبوي يرسل اخوي لألف مطعم وتشوف بدل العشا عشرين عشا أكثر ما كثر الله في الرياض المطاعم ... فكر بشي بدونه ما يتم العرس نهائيا ....امممم لقيتها في شي بدونه ما يتم العرس ..أصلا يخرب مرة واحدة ....
أنا : وشو هاه علميني ...
ندى :الطقاقات عمرك سمعت عن عرس مافيه طق ...طبعا لا مستحيل مافي أمل كان يروح العرس وطي ..
أنا : يمكن أنا وش يدريني ...طيب وشلون يعني وش المطلوب وشلون نقنع الطقاقات ما يجون ...
ندى: شف عاد باجلس أفكر بروحي انا وأنت تجلس حاط رجل على رجل ما يصير لازم تشغل مخك معي شف باعطيك اسمها وعنوانها وتليفوناتها وأنت بأي وسيلة تخليها ما تجي العرس زين ..وانا باجلس افكر بشي ثاني هاه بس بسرعة لانه مابقى على المغرب الا ساعة يالله الوقت يسرقنا ......
ورحت لمنفوحة تقاطع عيسى الأحسائي مع بشير شنان في حارة الطرب الأصيل وسالت أهل الحارة عن بيت أم فيصل الطقاقة ...ويطلع لي واحد قعس صغير ..معه جمر شكله يبي يصخن طيران واسئلة
أنا : يا حبيبي تقدر تقول لي وين بيت الفنانة أم فيصل ..
البزر : شفت البيت اللي على اليسار في آخر الشارع هذا بيت مرزوقة
أنا : يا حبيبي يا بعد عمري يالزين ( امحق طوله شبرين شبر منهم لبراطمه) وش ابي ببيت مرزوقة أبي بيت أم فيصل
البزر : عارف البيت اللي في آخر الشارع على اليسار ..أبو باب أحمر هو بيت مرزوقة ...
أنا : أنت تيس ابي بيت أم فيصل وش ابي ببيت مرزوقة أنت وشلون تفهم ...
البزر : لا تقول يا تيس لا أجيب لك الشباب حقوني يلعنون والدينك فاهم .أبك يالأبيض جاي تسب ( والله وصار في ناس يشوفون سماري على أنه بياض) ....ثانيا مرزوقة هي أم فيصل يا ثور فهمت وشلون ...
ورحت لبيت أم فيصل قصدي مرزوقة ..وأطق الباب ويفتح لي برطم كبير قصدي واحد طويل عليه براطم وعيونه حمر ويدينه برتقالية مدري من الروعة بغيت اقول له آسف غلطان في البيت بس مثل أشكاله ما يعرفون آسف وغلطان يجلدك بعدين يحاول يفهم وش قلت له ...
أنا : عفوا هذا بيت الفنانة مرزوقة الله يحفظها ويطول بعمرها ..اللهم آمين .
الرجال : وشو وش تقول أنت
أنا : بيت الفنانة أم فيصل ..قصدي مقر اقامة فرقة أم فيصل للفنون الشعبيه والأعراس ..
الرجال : ايه نعم هذا هو وش تبي بها ...
أنا : يعني باكلها الله يهديك أكيد باتفق معها على حفلة تحييها لنا ذات الصوت الجهوري ...
الرجال : لحظة أدخلك عليها استنى مو تدخل على طول ...
ودخلنا الصالة ماشالله بيت طرب اصيل طيران معلقه على الجدارن ..ومنقد محطوط في وسط الصالة ( منقد = اللي يشبون فيه الجمر و يصلحون فيه القهوة اذا طلعوا للبر وأحيانا يستخدم للشوي لكن غالبا الطقاقات يسخنون عليه الطيران ) المهم أقبلت علي الحلوة المملوحة الخنيفرة ..
أنا : عفوا ( وش مطيحني في الأدب) أنتي الطقاقة مرزوقة ....
الطقاقة : وش مرزوقته أنا الفنانة أم فيصل صاحبة فرقة أم فيصل للحفلات والأعراس ..نعم وش عندك ..
أنا : الله يسلمك أنا مدير اعمال سمو الأمير ... سعود بن عبدالله بن مساعد بن خالد بن محمد بن ناصر بن فواز بن جلوي بن مشعل ( في امراء سياحين مزعجين العالم ولو تحلل اساميهم ما تلقى طاري عبدالعزيز الله لا يبلانا بس )
الطقاقة : ونعم بك وبمن أرسلك بس وش تبي منا آمر ...
أنا : طال عمر سموه الله يسلمه .بعد شهر عرس بنته في فندق الانتركونتيننتال وطبعا زي العادة على حساب الحكومة ..ونبي مطربة قديرة مثلك تحيي الحفل تقلب الصالة فوق تحت ..والكل نصحنا بك
الطقاقة : الله يسلمك ويخلي سمو الأمير بس اللي أوله شرط آخره نور ..سعري في الليلة ثمانين ألف ريال غير العشا وصينيتين حلويات للشباب يعني السواق وخويه ..وراح أقدم بس 20 أغنية والباقي كل أغنية زيادة عليهاألف ريال هاه اتفقنا ..
أنا : حشا مو مرزوقة فيروز ..بتغني زين يا جارة الوادي ..اتفقنا بس انا بعد عندي شرط ..
الطقاقة : اشرط وقول وشروطك أنت وسمو الأمير على العين والراس وش هو شرطك...
أنا : انتي عارفة سمو الأمير وزوجته الأميرة عازمين ناس واجد من الرياض وجدة والشرقية والخليج .ويبون عرس عرس يبيض الوجه ويبون طق مو أي طق يبون طق يخلي البنات لا شعوريا يرقصون ..واللي حامل تسقط ..يبون القاعة كلها تهتز وهو منبه علي لازم اتأكد من هالشي بنفسي فياليت تسوين لي بروفة بس جامدة
الطقاقة : ابشر دقيقة بس يا بنات يالله بنسوي بروفة للشيخ مندوب الأمير .
وبدوا الطق ..طق على مستوى ..وكل شوي اقول لهم أكثر اكثر كذا ماراح نتعاقد معكم ..وبعد عشر دقايق بدوا هالعبيدات والعبيد اللي معهم يتناتقون في النص ..( بدوا يستنزلون ) يوم شفت الطق حما ..واطلع من البيت وكنت جايب معي قفل شاريه وأقفل الباب ..وأدق على الهيئة ابلغهم عن حالة زيران جماعي وكلها ربع ساعة الا أربع صوالين من سيارات الهيئة واصلة للموقع وجلست أراقب من بعيد لين قاموا الشيوخ ينزلون ومعهم هالطقاقة وفرقتها ملفلفينهم بخياش وكل شيخ جالس يقرا قرآن علشان يكرش الجن اللي في روسهم ..يوم تأكدت ان الهيئة قشتهم كلهم رجعت للبيت ابشر ندى
أنا : ابشرك كل شي تمام ما رحت الا يوم تأكدت أن الهيئة قشتهم كلهم ..يعني معصي الفرقة تجي اليوم للعرس يعني مافيه عرس لأنه مافيه طقاقات ..هاه وش رأيك فيني ..
ندى : من يقول الا فيه طقاقات يا شاطر ..يعني في عرس ..
أنا : وشلون الهيئة طلعوهم ولا وش السالفة ما يصير في رؤوسهم فوق ألف جني يبيلهم شهر علشان يطلعون .. لا تقولين أني رحت لعنوان غلط...
ندى : لا مو عنوان غلط ولا الهيئة بتطلعهم ..بس في عرس وفي طقاقات يا شاطر ..
أنا : طيب وشلون أمك بتجيب مسجل وبتشغل أشرطة طقاقات ولا في فرقة احتياطية متعاقدين معها.
ندى : بسم الله علينا عرس بمسجل وش قالوا لك تبينا نصير نكتة في الرياض ..أنا قصدي يا حلو ..
أنا : اها عترفتي بلسانك أني حلو يا ليت ما تنسين هالشي ولا تنكرينه ..ايوة كملي .
ندى : الحمدلله والشكر بس ..المهم فيما أنت رحت تفركش جية الطقاقات ..طرت لي فكرة لي ما أنا وأنت نتنكر في هيئة طقاقات منها نتأكد أن العرس يخرب ومنها ابي أعرف وش صار .. ترى قوية مرة أني ما أحضر عرسي ولا أدري وش صار فيه ..نص البنات يخلون أهاليهم يسجلون لهم اللي صار عقب الزفة ..علشان ثاني يوم يقعدون يتفرجون .. اقوم أنا ما أحضر عرسي ..خير انشالله
أنا : بس وشلون الله يصلحك نتنكر كيف في هيئة طقاقات ثانيا سمعتي عن طقاقتين بس يحيييون عرس وش قالوا لك نينيا وريدا على غفلة ..ثانيا طقاقات وما معهم طيران وين رايحين يستهبلون ولا يغنون في عرس ..
ندى : من قال لك أنا وأنت بس .ما عليك كلمت واحدة اسمها شذى ناشبة لي من أيام الكلية تبي تتعرف علي البنت مسكينة قروية وشايفتني كشخة قالت تبي تتلزق فيني ..المهم أني عطيتها وجه الترم اللي فات وهي صارت أي شي أطلبه منها تسويه لي كلمتها من شوي ..وبتجي هي بعد المغرب ومعها اختينها الثنتين وثنتين من بنات خالتها ..يا عليها بنات خالة كل شي عندهم طيران اورج عود ..والاحسن من ذا كله عندهم فان يعني تقول سيارة طقاقات متطورات ..ولا تخاف بيجيبون لنا عباية اضافية لك .. موصيتها على مقاس XL
أنا : لا والله أنتي عارفة مقاسي ميديوم مالت عليك ..بس ماني متخيل نفسي في هيئة حرمة لا وطقاقة بعد ..
ندى : يا خبل وش بيضرك صدقني ما راح تندم تعال وشف بنات يرقصون لا وقدامك على طول تعال متع عيونك .. اللي مطلعة صدرها واللي نص ظهرها طالع واللي فتحت فستانها فوق الركبة بأربع اشبار ..وكل كوم اذا البنات استلجو وقامت جلست على ركبها ورزتها في وجهك أنتي يالطقاقة على بالها بترقص بشعرها .وتدربي رساها يمين ويسار والقمل يحلق في سماء الصالة ..هاه الى الان متردد تجي ...
أنا : واللهي علشانك بس ولا يعني ..بس متأكدة أني باشوف ذا كله مو اطيح بعجز ودببة ....
المهم مرتنا شذى بالفان حقتها ومعها اخواتها وبنات خالتها واستغليت التظليلة اللي ورى ولبست العباية وقمت اتدرب على الطار ... ودخلنا قاعة العرس ..أول مرة في حياتي أدخل عرس نسائي اشهد يا زمن وسجل يا تاريخ ..طبعا متلثمات قال لك طقاقات محترمات ...وأشوف ..شي لولا أني صاقعتني الشمي العصر على جبهتي كان قلت أني برى المملكة ..اللي ظهرها كله طالع ولو لو تنحني شوي طاح صدرها من فوق الفستان ..واللي لابسة ضيق يالله يالله تمشي والتنورة ضيقة مرة وكل شي بارز ..واللي كتوفها تلاصف ..المشكلة علامة التطعيم بارزة صايرة كأنها جزيرة البحرين من كثر ماهي دبة وفي عز تناحتي تنغزني ندى وتقول لي أني انا رئيسة الفرقة وأنا على راي المثل المصري ضربوا الاعمى على عينه قال خسرانة خسرانة ..المهم رحت لمكان الطقاقات وجلست في النص ..و استلمت المايك ...
أنا : الو الو الو ... واحد اثنين ثلاثة أربعة ..الو الو حوّل ....مسيكم بالخير جميعا ..معكم فنانة الخليج الأولى ..أم فيصل بن عبدالرحمن .....هو وش فيكم بزرتم عينونكم ..والله ولدي اسمه فيصل ورجلي اسمه عبدالرحمن ..يعني الأسامي الزينة محرمة علينا علشاننا طقاقات ...آخر زمن على العموم منعا للاحراج تقدرون تنادوني الفنانة تهاني ..في البداية أحب أعرف بنفسي وأعطيكم شوية تعليمات ..أنا حائزة على جائزة الطار الذهبي في مهرجان باريس للفرق الاستعراضية وجائزة الكوشة المربوشة من مهرجان موسكو لفرق العروس ..غير جوائز ما تحضرني ..غير أني أحييت عدد من أعراس الشخصيات المهمة .شيوخ ووزارء وقضاة و رجال أعمال غير عرس الملك .... وش فيكم أعني ملك اسبانيا يا شين اللي يفهمون غلط يا ناس ..هذي بطاقتي التعريفية ..كلكم مستغربات ليه احنا يالفرقة متثلمات .. والله الواحد وش يسوي هذا عالم الفن وغرابيله ..أحتكرني صالح كامل وبلشت ماغير أنا وعبدالمجيد عبدالله دايما جلساتنا مسربة في الراديو والأسواق ..عاد مع موضة تسجيل العروس فيديو ..لو تبثني أحد القنوات أغني في عرس عز الله أنهم بيفسخون عقدي علشان كذا ...انا اليوم متلثمة ..نقطة أخيرة ..تقديرا مننا واحتراما لكبار السن ..العجز اللي كل واحدة منهم موزية جوال أبو كاميرا علشان تصور هالبني وتوريهم لعيالها ولا تمخمخ عليهم في الظهرية مع شلة قهوة الضحى ...ما عليكم الا تعطوننا جوالاتكم واحنا نصور لكم بس أنتم تأشرون على البنت اللي تبونها ..وكل صورة بعشر ريال ..والفلاش علينا ...بسم الله وعلى بركة الله نبدا الطق ...في البداية اذا سمحتوا لي أحب أقدم اهداء بسيط وتحية محبة عطرة الى من وضعت سيقاني في أول طريق الفن والشهرة ..وعلمتني مسكة الطار وتسخينة ورشة الماء والطق و طلعت كوامن النعومة في صوتي وخلتني العلع في الغناء الفنانة الأخت الأم العظيمة أم عنبر .. وأحيي ذكراها في أغنيتها الشهيرة ..أسمر خشمه كبير ..جالس قبالي يشرب عصير
أحد الحريم : هييي وش أم عنبر وأسمر خشمه مدري وشلون قايل غني لنا شي يوسع الصدر .. ابكي على ما جرالي ... يا حبيبي .. يا من يراعيني من هالأغاني اللي توسع الصدر ..
أنا : اقول انثبري مكانك بس يا ماما ..اذا جبتوا فرقة طقاقات في عرسكم خلوهم يغنون لكم اللي تبون ..أنشالله غربي ..بس تقول لفنانة محترمة اسمها تهاني من كبار مطربات الخليج والعالم العربي ...وفي حضرة فرقتها غنوا لنا أي أغنية معصي..ثانيا أنا أحترم نفسي وما أغني في حفلاتي الخاصة لمطربين زملاء ..فاهمة .. يالله يا بنات ...
أسمر خشمه كبير ..واقف قبالي يشرب عصير.... ما يدري انه وحشتي كتير ...كتير يالله بنات كتير كتير ...سرى ورى ورى ..عاش واقف .... هو هو هو مافي ولا واحدة قامت الى الان لا أنتم مو ناوين تعدون هالعرس على خير..
أم العروسة : وش ذا الله يصلحتس ..... غني شي سنع الليلة عرس ..
أنا : اقول ورى ما تنثبرين أنتي بعد ..هذا اللي ناقص
ندى : ( همسا) اعقل هذي أمي كل شي عاد الا هي يكفيها ضيقة الصدر .. وأنت وش هالاغنية من أولها ..قلنا نخرب العرس بس مو مرة لا تنسى أنه عرسي ...
أنا: اوكيه اوكيه نغير الأغنية ..حكمتنا في الفرقة الزبون دايما على حق.. بابدىأغني لكم من أغانيي المشهورة .. البداية راح أطلع لكم بصولو وتلحقوني يا بنات بالصالون قصدي بالكورال كوبليه ورى كوبليه يعني كوبليه لي وكوبليه لكم ..مو تخشون على كوبليهيي والله لا اكبللها لهكم فوق راسكم ...فاهمات ...عزيزاتي الحاضرت احم احم نأسف لهذا الخلل الفني أما الآن أقدم لك علامة بارزة من علاماتي الفارقة .. باب النكد ..بنات اطلعوا وراي
ليه يا قلبي تفتح للنكد باب ..من حسبته عصفور يا قلبي طلع غراب ...خسارة كنت احسبه صادق طلع كذاب ...آآآه يا قلبي آآآه يا باب النكد آآآه يا حظي النكد ..
أحد الحريم : قولي آمين الله ينكد عليتس دنيا وآخره حاضرات عرس ولا عزا وش النكد وش باب ..مالت عليتس هذا عرس يعني أغاني فرح مو أغاني نكد ..خافي الله سديتيها في وجه البنيات يخافون يقومون يرقصون..
أنا : لا اله الا الله وبعدين ما راح نعرف نغني ..وين السيكورتي نادوا لي السيكورتي ...هالآدمية بتخرب العرس ترى ما صارت أم كلثوم الله يرحمها كانت زميلة وعزيزة ولا تعرضت لربع اللي أتعرض له الآن.. بنات وينكم اطلعوا لي بالكورال ..
باب النكد ..يا قلب فتحته مين يسكره .....عيوني في الحب عمياء و محمره ...جدة رطوبة بس الرياض غبره ..آآه يا قلبي يا حظي النكد ...آآآه يا يا باب النكد صارت الدنيا في عيون سودا ...ووسط دنيتي كأني دودا .. دوودا دوودا ..
أحد الحريم : يا جلعتس الدود اللي ينخر عظامتس أن كانتس نكدتي علينا الدنيا يا شيخة خافي الله فينا ..مسوين لك شي ..والله في عيني الدمعة منتس ومن أغانيتس ومن صوتس الي يحوم الكبد ...
أنا : لا مصخت مصخت بقوة ..ماني لاقية الأجواء الصحية اللي أغني فيها يا بنات في الشنطة جايبه معي ديتول أعقم به الجو ياليت تعقمون لي شوي ..أحس أني مخنوقة ماني قادرة أخش مودي الطربي...
أم العروس : خافي الله فينا يا تهاني مدري يا أم فيصل ياللي أنتي والله ما صارت اللي تسمع صوتس وهي داخلة للقصر تهج وتنحاش ..غني شي فيه وناسة وطرب و فرفشة ..واللي يرحم والديتس ...
أنا : يا أم العروس على خشمي أنتي بس تأشرين طال عمرتس وأحنا رهن يديتس ..تبين فرفشة ...من عيوني ..في أغنية لي أخذتها بعد صراع رهيب مع الزميل محمد عبده ..أغنية بايقاع سريع ...يالله بنات انتم اطلعوا بايقاع بياتي وانا بالحقكم بايقاع سيكا ..نتلاقى انشالله في ايقاع النهاوند .....احم احم اعوذ بالله منك يا أبليس
درب الضياع اللي أمس مشيته ..حلفت ما أمشي فيه مرة أخرى ....والكابريس الي لاجلك شريته ...بعته وشريت كورولا حمرا ..درب الضياع يا درب الضياع ...آآه يا باب النكد ...سوري سوري في خلل فني ..الذاكرة المؤقته خشت في الذاكرة الدائمة ...يعني بلغة أهل الحاسب الرام خشت في الروم ...الله يستر من الفرس بس ....نرجع للأغنية ..آه يا درب الضياع ..كلا لقى له حبيب ..وانا ماحصلت لي حبيب .. وسو يا سو حبيبي حبسوا ..كلا لقاه نصيب وانا ما حصلت لي نصيب وسو يا سو حبيبي حبسوه
أحد الحريم : الله ينتقم منتس يا شيخة أن كانتس جاية هالليلة علشان تنكدين علينا
حرمة ثانية : ( وهي تصيح ) حسبي الله عليتس حشا أنتي مو تهاني ..أنتي يسمونتس مصايب هموم ..ذكرتيني بليلة عرسي على المرحوم يوم ينطفي الكهرب ..علينا واحنا في السطح ..جايين نبي نسفهل وانتي كل أغانيتس مدري وشلون قايلة ..ماأنتي حافظة أغنية فيها كلمة عرس فرح ..زينة أنوار أي شي ..
أنا : لا لا وصلت للسب العلني أنا مظطرة أنهي العرس وأطلع بكرامتي كل شي الا الاهانات ..العرس تكنسل
ندى: ( همسا) اصبر يا شينك خل نشوف وشلون أهلي بيتصرفون ..تونا يا زيني وانا طالعة بدري من عرسي
أنا : اوكيه بناءا على رغبة الأخوات المشاهدات ما راح نكنسل الحفل الغنائي الساهر بس سكوت هالمشاغبتين والله لو اللي صاير هنا صاير عند بشير شنان أن يكسر العود فوق رأسهم ...
أم العروسة : بس يا حريم اصبروا انشالله القادم مذهل أكثر وأنتي يا تعازي قصدي يا تهاني ..واللي يخليتس لعين ترجيتس غني شي يفرفش يوسع الصدر .. الحريم شب فيهم الروماتيزم من قلة الحركة ...
أنا : طيب زين بأغني شي فرايحي ..باخرج عن تقاليدي ..العادةة أبدى بشي ثقيل واخلي الخفيف في الأخير علشان نحلي فيه بس يالله يا بنات يا لا بس الكحلي .. احم احم يا لابس الكحلي يا شين يا محلي ... طلعت تقليد وأنا أحسك أصلي ..... آآه آآه أصلي ( خشيت جو مواويل ) أصلي على الأصل دور ..على الأصل دوووووور ....ويوم احترق بيت خلي ...احترق قلبي كأنه حطب السمر . وآآه يا قليل الأصل رزيتك وعزيتك و أنت مالك أصل يا قليل الخااااااتمة ... آآه يا قليل الأصل ...ليتك تموت .... ودي تموت ..يا جعلك تموت متى تمووووت آآآه يا ليل يا عين .. وين وصلنا ..ايه يا قليل الأصل ...
حرمة أخرى : قلوتس في زيت حار وش ذا هذا واحنا في عرس ..أنتي ليه قاضبة الميكرفون عطيهياو ( عطيهياو = بالقصيمي كلمة مركبة يعني اعطيه اياه والهاء في اياه ترجع لك أنت يالمايكرفون والمشكلة أنهم عرب زي ما يدعون ) خليه تغني لنا يمكن تسمعن شي يرقصن ( الغاز قصيمية الشاطر يحله وش أسوي اذا هم كذا يحكون )
أنا : وشو وش تقولين يا حريم أحد ينزل الترجمة وش تقول ذي الحرمة ..
ندى : ( همسا) هذي مرة خالي قصيمية تقول لك تعطيني المايكروفون علشان أغني كودي أغني شي يرقصهم ..
أنا : اها تبين ترقصين أنتي ..يالله هناك بس تقلعي ..عناد فيك باغني مرثية هذا اللي ناقص عطيهياو ..روحي تعلمي عربي ثم تعالي لنا نرقصك .. ثانيا في شي اسمه حرف الف يجي بعد الهاء يدل على التأنيث وش خليه شايفة معنا رجال ... الواحدة مالها نفس تغني مافي اجواء مناسبة ..متى بيحطون العشا زهقنا خل نمشي ..
أم العروسة : خلاص خلاص يا مرة أخوي اسكتي عدي هالليلة على خير يكفينا اللي فينا .اسم الله ابتلانا بها خليها تغني على روحها لين نقلط الضيوف على العشا ..
أنا : لا وصلت ..كرامتي مسحتوا بها الأرض ..أجل خليها تغني على كيفها لين نقلط الضيوف على العشاء ..خبلة أنا أوريكم ... أن ما غنيت أغاني تسد نفسكم على العشا ..لا وطويلة بعد الكوبليه الأول منها يساوي الأطلال للزميلة أم كلثوم مرتين ... احم احم ... حبيب غص في قطعة لحم ..وأخته تسممت من حمص مابه دسم ... وولد جيرانا الشغالة حطت له في الرز سم ...... هين أنا أغني لين تقلطون الضيوف على العشا هذي آخرتها ...هين هين يالضبان ... الا وتجي حرمة دبة مميليحة بس دبة حيل حيل
الدبة : أقول لتس خذي هذي ألفين ريال بس عاد أغنية سنعة علشان ترقصيني ...
أنا : وش هذي رشوة آخرتها رشوة وعيني عينك
ندى : ( همسا) وش رشوته كذا الطقاقات يعطونهم الحريم فلوس علشان يغنون لهم أغاني معينة ولا يمدحون في عوايلهم ولا أنديتهم وأحيانا مدارسهم ...
أنا : هلا و الله ايه هذي الناس اللي تقدر الطرب الأصيل .أمري وش تبين أغني لك شرقي غربي .. سريع بطيء ..من عيوني .. والله ...احم احم أخواتي المستمعات بناءا على رغبة الأخوات الحاضرات ..وتنازلا مني شخصيا أنا المطربة تهاني .على سن ورمح ..قررت أن أغني لكم أغاني بعض الزملاء المطربين والمطربات وذالك مقابل مبلغ مادي رمزي قدره ألف ريال ... واللي تبي تغني لعائلتها ..بألف وخمسمية ..كما يرسنا أن نبلغكم عن وجود أغاني جديدة للهلال والنصر على ألفين ريال ..جزء منها يروح للاتحاد السعودي لكرة القدم علشان لجان تطوير كرة القدم السعودية وتنمية موارد دخل الأندية .... احم احم الآن أغنية يا دار للزميلة زبيدة ...
ندى : ( زبيدة) وش زبيدة يا دار لرابح صقر ونبيل شعيل ..أنت وين كنت يوم حرب الخليج ما سمعتها ...
أنا : لا والله كنّا في ديرتنا منحاشين ... زي نص أهل الرياض .. خليني أغني هالدبيبة تبي ترقص احم احم .... يا دار لا هنتي ولا هان راعيك ...
وفي هاللحظات بديت أحس بهزات أرضية ...
أنا : لحظة ستوب ..يرجى من السيدات المتواجدات بالقاعة ربط أحزمة الأمان واللي مهربة ولدها ولا بنتها للقاعة ياليت تضفهم وتحطهم في سجها ( السج يعني اذا الواحد جلس متربع ..يكون اللي في النص ويجلسون فيه البزران على أمهاتهم ... والله من زين الشرح ) الفرقة ماهي مسئولة عن أي أضرار تنجم عن رقصة تلك السيدة الرشيقة .. والان نعود لمواصلة برامجنا ..يا دار لا هنتي ولا هان راعيك ..ولا هان شعب كرموا راية الدين ..عاش واقف ..عاش برج الفيصلية .....يالله نطي نطة يا دبدوبة وكمان نطة وكمان نطة ...وعشان خاطري نطي عشر نطات .. واحد اتنين تلاتة.... هيه هيه هيه ...ستوب استراحة ... نص دقيقة يا حريم اللي طار ولدها ولا جوّّالها تروح تجيبهم قبل ما نكمل الأغنية ... الطيبة مدهرة رقص ..أحد لاعب عليها قايل لها ياريشة ......يالله نكمل ..ليتك معي ساهر ليل الهوى كله ...ما أنوم أنا وأنت لأجل الحب سهران ... و لا تصدقونه اذا قال ناسيني أنا أتحداه اذا يقدر ينساني ..يالله يالله عاش عاش ورى ورى ..البنات الجالسات حول المنصة ترى الونش يرجع على ورى ما دق أشارة ..ما علينا ..هل رأى الحب سكارى ..سكارى مثلنا كم مشينا في سوق منور ورجال الهيئة من ورائنا ..وسارعي للمجد والعلياء مجدي لخالقي السماء ..وواحدة يا بنات تغششني تراني نسيته مع أنه يجي في اليوم مرتين ..
أم العروسة : يالله حياكم الله على قل الكلافة العشاء جاهز تفضلوا واستروا على ما واجهتم ....
أنا : صدق قلة أدب مافي احترام لأهل الفن ..المفروض احنا يالفنانات نقلط أول ناس ...
أم العروسة : لا تخافين بنعزل لك من الباقي و اذا ما بقى شي بنعطيك خمسين ريال تتعشين منها أنتي والفرقة بخاري ... يالله تفضلوا ...
ندى : ( همسا ) اسأل أمي وين العروس .. قبل لا يروحون الحريم يأكلون ...
أنا : ويت منت صبر صبر ..وين العروس ما زفيناها ..في عرس بدون عروس ودي تيجي في بروستد بدون بطاطس ..
أم العروسة : عاد هذا اللي كتبه الله ..المعرس ما وده بالزفة ..يستحي الله يهديه قمنا طلعناها له من دون زفة ..
أنا : لا أنا سكت على كل شي بس توصل المهزلة والاستهتار الى هالحد لا ..أغني في عرس ولا أشوف العروس بنفسي ظلم ...يالله بنات وراي ..عرس أونطة هاتوا كروتنا ..عرس أونطة هاتوا كروتنا ...
أم العروسة : الله يهديتس عاد المعرس وهذي رغبته وش نسوي له ...
أنا : لا لا رغبته عند أمه ما علينا هذا عرس ..على الأقل تجي هي نشوفها نتملا منها مو تهريب حشا مو زوجته وذي ليلة عرسه طلعت خويته و خايفين تمسكهم الهيئة ...
أم العروسة : عاد يا بنت الحلال العروس وراحت مع رجلها المهم يالله الله يحيكم على قل الكلافة ...
ندى: لا يمه العروس أنا وهذاني ما رحت ..ليه ما تبون الناس يدرون أني ..رافضة الزواج بهالطريقة ..يا حريم أعرفكم بنفسي للي ما تعرفني أنا ندى .. يعني اللي مفروض أنها عروس بس مابي أتزوج بهذه الطريقة ..
أنا : ياهووه يا قاهرتهم يا ندى ..هذي آخر موضة بالزفات ..تعتمد على الصدمات ..
أم المعرس : هي وصلت بك قلة الحياء تسوين كذا عيني عينك ..بس لك أبو ينرد عليه يا أم ندى ..نادي زوجك خليه يشوف بنته الهايتة ..
أم العروسة : ابشري ..من عيوني بس لا تعصبين ..الحين يجي أبوها وأخوها سطام يتفاهمون معها ومع شلة المبزرة اللي معها .. وأنتم يا حريم تفضلوا العشا لا تضيقون صدوركم ..
أنا : الحمدلله عرس من أروع ما يكون ..بالرفاء والبنين ..استأذنكم عندي عرس أمراء في استراحة وبعدين عندي عزا بروح الطم فيه أشوفكم على خير ...
أم العروسة : اصبري أنتي يا تهاني الفقر ....وتسحب لثامي وينكشف وجهي ويطلع الشنب و يعرفون أني لا تهاني ولا شي من هالقبيل ..وأني ولد ..و التفت والقى شذى و أخواتها وبنات خالاتها انحاشوا وما بقى ألا أنا وندى ..وأم ندى وأم ثامر ..حتى الحريم دخلوا يتعشون ...وكلها دقيقتين ألا لقيت أبو ندى ومعه سطام داخلين طبعا هذا آخر شي وعيت عليه قبل ما تجي رجل سطام في بطني وطاح فيني طق وترفس ....و أبو ندى يهاوش فيني
ابو ندى : أجل ما شفتها ولا تدري عنها هين دواك عندي أن ما خليت أكبر عظمة فيك كبر النملة .. وأنتي يا قليلة الأدب على بالك بتمشين كلامك ..وش رأيك أنك بتروحين بملابسك هذي لبيت ثامر يا قلية الحياء ..
ندى : ما يصير تزوجوني واحد ما أعرفه ولا أعرف عنه شي مابي مابي ..
أم ثامر : عناد فيك يا ندوه وقدام أبوك هذاني أقولها لك بتجين ورجلك فوق راسك على بالك أنك أذا جيتي مع هالهايت ( تقصدني أنا ) أنك بتسوين اللي في رأسك ..
أنا : يا جماعة الخير اذكروا الله بس شكل هذي مشكلة عائلية خاصة ..أنا استأذن الان وأذا حليتوها على خير انشاء الله تعال يا أبو ندى ولا تنسى تجيب سطام معك علشان يتوطى في بطني حاضرين لخدمة الطيبين ...
أبو ندى : أنت الله لا يعوق بشر ما راح تطلع من هنا الى على المقبرة ..هذاني أقول لك ..بس خل نشوف وش سالفة هالبنت ..اللي وجهها مغسول بمرق..يالله يا بنت البسي عباتك هذا ثامر ينتظر برى يالله لو ما الحشيمة لأم ثامر ..كان كسرت ظلوعك .. بس بأطيح اللي في رأسي في عبدالعزيز هالهيس ( الهيس شيء اختلف اعلماء في تفسيره بس الأكيد أنه حاجة مش كويسة )
ندى : هذا آخر كلام لكم يعني ..اوكيه مافي مشكلة بروح مع ثامر ..بس ما ودكم تدرون ليه أنا انحشت عند عبدالعزيز بالذات ليه ما رحت لواحدة من صديقاتي ..ولا رحت أي سوق انحاش فيه الى أن ينتهي العرس هاه.. ما ودكم تعرفون
أم ندى: وجع عسا ما بينكم شي ..هاه يا بنت قولي تقلقلت حنوكك
ندى : يوووووه تذكرين قبل سنتين يوم نرجع للرياض أنا وسطام علشان يسجل في الجامعة وبقيتم أنتم في الطائف ..عاد يا يمه الله لا يوريك ... كان شباك غرفته قبال شباك غرفتي ..وكل يوم يتسبح ..و يجلس يدور وهو مفصخ في غرفته يغريني و أنا أقاوم وأحاول ما أناظر كثير بس شوي ..بس هو ما يعقل وأذا درى أني طلعت للساحة قام يروح للسطح حق الملحق ويتغزل فيني ..و أجي بانحاش عنه وينط علي في الساحة ..أجي باتركه ..ويقوم يمسك يديني .و يشبك أصابعه في أصابعي ..ويقول لي كلام حلو ..يسرسح على القلب سرسحة ..كلام يدوخ ... ولعب علي قال وريني غرفتك .. ووريته غرفتي ..وقال لي ماش غرفتك صغيرة ...وريني غرفة أمك وأبوك . ورحنا غرفتكم ..طبعا أنا على نياتي مدري ليه .. وقام يكمل لي كلامه الحلو وهو ماسك يديني ..وحضني يقطع أبليسه كان حاط عطر أسكادا كأنه يدري أني أموت في هالعطر وقال لي تبين أوريك سحر .. عاد أنا وافقت ..
أنا : معليش على المقاطعة بس هالحكي عني .ولا عن مين بالضبط ..
ندى : اسكت يا حبيبي الى متى بنخبي لازم هم يدرون وين وصلنا يمه ...
أم ندى : وصلنا للسحر هاه وراتس السحر ولا توه ..
ندى : ايه ياهو سحر ..خلاني أنوم على سريركم وبالمارية كان فراشكم ذاك الوقت أحمر ..وفصخني جزمتي ...وقام يبوس أصابع رجلي ... ويمصمص فيهم ..وأنا أقول له بس يا عبدالعزيز يكفي ماني قادرة ...وهو يمصمص في أصابع رجلي ... و أنا أتعذب واصارخ أقول له يكفي يا عبدالعزيز
أم ندى : عما يعميتس وشوله تقولين له تكفى يالخبلة أحمدي ربك ..والله أنه طلع سنافي ..أحسن من أبوك اللي له خمس وعشرين سنة وهو على نفس الخطة .. أني ألمح له يابو الشباب سو تجديدات بس ما عندك أحد البرازيل غيرت خطتها وهو على نفس نظام ليلة الدخلة .. المهم كملي وبعد ما مصمص أصابع رجلك
ندى : وتلوميني يا يمّه المهم وبعدين حط رأسه عند راسي وقام يهمس في أذني ويقول لي أحبك يا ندى والله أني أحبك يا ندى وينفخ في شعري بشويش ويبوس رقبتي ..عاد أنا سحت ..
أم ثامر : الله يلوم اللي يلومتس وأنا خالتس من الحكي بس ساحت ركبي ..أثرنا ملعوب علينا بالزواج ..مزوجينا دبش ما يفهمون شي ..
ندى : اصبري يا خالتي توك وبعدين ..وش سوى ..وقام يحب رأسي وجبيني وينزل بين عيوني ..كذا بوسات على خفيفة ..ساعتها خقيت ..دوروا ندى ...
أبو ندى : كل هذا يا قليل الأدب وفي غرفة نومي بعد ...ما تستحي على وجهك ..
أم ندى: اص بس الله يفشلك من سمعك غرفة نومي وغرفة نومي كأنك مسوي شي ..حدك حدك 3 دقايق ونص وتقول لي تمسي على خير يا أم سطام .. كملي يا ندى ..وبعدين وش صار .
أم ثامر : أي والله كملي وأنا خالتك ماعليتس من أبوتس ...الحين وين صار يبوس ...
أنا : أقسم بالله يا عمي يا أبو ندى ..أن ولا شي من هذا صار .. ولا أدري غرفة نومكم هي فراشها أحمر ولا لا هي فيها مكيفين حتى أنا وش يدريني ..
ندى : شفتوا عارف أن غرفتكم فيها مكيفين ... المهم و فك أول زر في بلوزتي ..ساعتها ما صارت أدري عن شي .. المهم وجلسنا كذا طول الأجازة أذا طلع أخوي سطام مع ربعه من العصر وتركني في البيت بروحي ..الى أن يرجع في الليل ..عزوزي الله لا يخليني منه يكون جنبي ما يتركني ..وكل يوم شي جديد و خطة جديدة مرة في المجلس ومرة في المطبخ ...حتى مرة مستحية اقول لكم وين ...في المرجيحة اللي برا ...
أم ثامر : يا بختك يا ندى ..هذي الرجال اللي تفهم .. يعرفون يستغلون البيت ..مو أبو ثامر ما أقول الا حسبي الله عليه ما عمره دخل المطبخ ألا علشان يأخذ شي من الثلاجة يأكله ويطلع ...
أم ندى : أي والله عندنا وعندك خير .. الواحدة عمرها يمر ما تستمتع به ..نلبس أحمر ولا أخضر هو هو هالثلاث دقايق ونص وتصبحين على خير ....
ندى : شفتوا عاد ..أنه ضيعني في حبه ..بس أحبه أموت فيه ..وكل ما أقول له متى بتتقدم لأهلي يضيعني بكلامه الحلو ..عاد يا خالتي يا أم ثامر كانك مصرة تزوجيني ولدك ثامر على هواك ..ما عندي مشكلة ..
أبو ندى : أنا يا قاتل يا قاتل ...كل هذا مع بنتي يا قليل الحياء ..وصلت بك المواصير تمتر بها في البيت ما بقى مكان ألا خذتها له ... موتتك على يدي ..
أنا : والله العظيم اقسم بالله ما صار ولا شي من اللي تقول ..ما بقى ألا أمصمص رجل واحدة وع وين عايشين ..يا عمي شف وجهي تمقل فيني فيني زين بالله هذا وجه واحد راعي هالحركات ..في البحرين مرت جنبي أمريكية لابسة جينز أنكب البيبسي على من التناحة ..و أنا أطالع فيها ..
ندى : كذا يا عزوزي تنكر قصة حبنا أجمل قصة حرام عليك يا أخي وش سويت لك ..على العموم عارفة أنك تحب غيري ألف بنت بس الشكوى لله الله زرع حبك في صدري وش اقدر أسوي ..اهجرني يا أناني يا قاسي أنا بأتزوج ثامر وأحقق رغبة أهلي خلاص و أنت رح للي تبي تروح ...يا خاين ..
أم ندى : لا وين يروح له لازم يستر عليك وخصوصا عقب كل اللي سواه ...يا بنيتي شي تعرفينه ولا شي تعرفين عليه ..لا يغرونك أشباه أبوك ....
أنا : يا خالتي يا أم ندى والله العظيم ما في شي من اللي قالته ندى صدق ..بالله عليك هذا وجه واحد يعرف في الحريم شي ..عاد أسوي كل هالاشياء ..
أبو ندى : أقول خل عنك المسكنة و تسوي نفسك بريء الجريمة اللي سويتها لازم تصلحها وبعدين أعرف أتفاهم معك
ندى : لا يبه ما أبيه ..مانّ بروحه شكله يعرف واحدة ثانية ..خله يروح لها ..الله كريم أنا بأتزوج ثامر ...وش زينه ثامر .. على الأقل مو راعي بنات ..
أم ندى : شوفي عاد يا أم ثامر أذا ولدك ما يعرف لمصمصة الرجول وهالأشياء اللي تفتح النفس خليه يشتري له من هالكتب ..مو بكرة البنت تعاني مثلنا ..
أبو ندى : وش ثامره أنتم ناوين تفضحونا عقب اللي صار ما عاد ينفع تعرس على ثامر ..مالنا هالا هالهيس ( الهيس = أنا طبعا وبلا أدنى شك )
ندى : لا يبه أرجوك وش بيقولون الناس جوا يحضرون زواجي على ثامر أقوم أعرس على هالمحلي ..عزوز صدق أنه أحيانا يسوي شي مثل السحر بس ولو الواحدة أذا بتعرس تعرس على رجال ثقيل ..
أم ثامر : لا يا بنيتي ولدي ما يصلح لتس الآن لسببين ولدي مو قادر يتزوجك وانتي الله لا يبلانا والسبب الثاني ولدي وأعرفه زين مدرعم من نوعية أبوه ما عنده الا خطة انبطحوا وبس
أنا : يا شباب ما تلاحظون أنكم صايرين تمونون وناسين أني أنا أكثر واحد معني بهالشي وأني أنا اللي تبون تزوجونه وهو ما سوى شي أساسا ..
أبو ندى : أنت أصلا مالك رأي ولا دبرة بتسوي اللي نقول لك عليه مو كافي فضحتنا الله يفضحك ...
أم ندى : اها عاد كل شي ألا رجل بنتي لا تزعله ..بدال ما تهاوشه تعلم منه كود نعوض شي بدل 25 سنة من الملل
أم ثامر : أنا باتصل على ثامر يدخل علشان يطلق ..بنتكم يا أم ندى ما تصلح لنا ....
ندى : لا عاد حرام والله تفرقوني عن ثامر اللي أحبه ..كنت متوقعه أنكم بتكونون معي أذا عرفتوا ليه أنحشت من العرس مو توقفون ضدي وتمنعون زواجي من حبيب قلبي ثموري ...
أنا : تراك قلق مو من شوي ما تبين تعرسين عليه وش صار الحين صار حلو ..
ندى : أنت اسكت بس يالخاين يا راعي البنات .. ضيعت مستقبلي بخرابيطك يا ويلك من الله ..
أم ندى : اها بس كل شي ألا رجلك الجديد احترميه ..والله أنه كنز ربي يحرسه من العين ..أقول يا عبدالعزيز أذا ما عندك مانع و أنا خالتك ممكن أحضر أنا والصتيمة خالك أبو ندى ..نشوف الفور بلاي ( الفور بلاي = اسئلوا عنها المتزوجين ) كوده يتعلم منك ..ما أبيه يمصمص اصابع رجلي بس أبيه يعرف وشلون يمسك يديني وأذا بديتوا وش اسمه طلعنا ..
أنا : والله يا خالتي ..بالنسبة لي ما عندي مانع ..بس ظنتك رجلك منه رجا أنه يتعلم شي ..
ويقبل ثامر وتقول له أمه السالفة .. الولد حمّر وجهي وقتها قمت أقرى المعوذات خفت لا يبرك فوقي ساعتها أموت عاد هو ماشاءالله ممتلي بقوة ...ويحمّر وجهه زيادة وفي الأخير صاح ..طبعا أنا وقتها بلا وعي نسيت طق سطام لي وكريتها ضحك ... و ثامر يصيح كأنه أبو أربع سنين راحت عنه أمه .. و أمه تقول له طلقها يا ثامر مالك نصيب يا ولدي وهو يصيح و شوي ألا وعيون ندى بدت تدمع ....والوضع صار بايخ تقل فيلم هندي ....طبعا أنا ما فرقت معاي كل دقيقة تجيني رفسة من سطام هذا وأبوه قايل له يتركني شوي.. وفجأة تتكلم ندى
ندى: ثامر أنت تبكي ليه ..أنت تحبني ولا ايش ..
ثامر : والله يا ندى أكذب عليك أذا قلت لك أحبك بس أهلي قالوا لي الحب الحقيقي يجي عقب الزواج ..ولا أنا كان ودي بفترة خطبة أعرفك زين ...والحين لا خطبة ولا يحزنون ..
ندى : من جدك هالحكي ولا علشان اللي عرفته ...ما عليك منهم قل الصدق ...
ثامر : والله جد الى الآن كل ما تذكرت يوم جيتوا عندنا في أمريكا و أزعجتونا .يوم تطلبين مني أوديك للسينما وأقول لك لا أحس أني وقتها كنت بايخ وغبي وأني ضيقت صدرك ومدري كيف أعتذر منك
ندى: أجل دامك تحبني ..لا تسمع كلامهم ولا تطلقني .. ونتزوج ..
ثامر : بس وشلون نتزوج ..وأنتي يعني اسمحيلي ..يعني
أنا : وراك مستحي قلها ..يعني قال لك جاي من أمريكا بتصير مؤدب . صايرة زي قناة أوربت الاعلامية المفتوحة ...
ندى : ما عليك منهم أنت تبيني ولا ما تبيني ....هاه قل لي ..
ثامر : أيه ودي بك .. بس لو ما أنتي .... زي مايقول هذا صايرة زي قناة أوربت الأعلامية ..
ندى : أول جاوبني تعطينا فرصة نعرف بعض زين يعني فترة زي الخطبة ...قبل ما تصير الدخلة ...
ثامر : أنا ودي بس أمي تبيني أطلقك علشانك صايرة زي وش اسمها ...
أنا : قناة شوتايم الأعلانية ..كلهم نفس الشي ...مش عمرك يا راجل ...
ندى: متى يا ثامر تقدر تتخذ قرارك بنفسك قالوا لك أهلك تزوجها تتزوجها على طول قالوا لك طلق تطلق .. وين عقلك ليه ما تتخذ قرارتك بنفسك ..يوم السينما قلت كنت بزر بس الآن وش عذرك ..
ثامر : يعني أذا اتخذت قراري بنفسي بتحبيني .. خلاص يمّه ما راح أطلقها أنا أحب ندى وقابل بها لو أنها قناة وش اسمها ايه المستقبل ...
أنا : ما شاءالله عليك على قولتك المستقبل ولا أوربت الأعلامية كلهم ما شفروا ويجون بالديجيتال ..
أم ثامر : استح على وجهك تعصاني وتاخذها وتعرف أنها ..الله لا يبلانا بس و جايبة عشيقها معها الى هنا
أنا : لا ا لوضع صار ما ينسكت عليه وصلت بها تجيب عشيقها هنا واخزياه بس
أم ثامر : اقصدك أنت يالخبل ..يا ولدي طلق وبكرة أزوجك اللي أحسن منها.. بنت حمولة .
أنا : يا بنت الحلال تعوذي من أبليس خليهم يعرسون على بعض لا توقفين في وجييههم ..ولدتس مخرب أبوها أيام كان في أمريكا كنا نحارب العراق وهو مصاحب له عراقية ..وأنتي داجة في بنتاجون سيتي مول ....يا بن الحلال مني لا تطلق خلك معها ..البنت بس تميلح يعني احنا لازم نتعرف على بعض في فترة الخطوبة ...
ثامر : ماني مطلق يعني ماني مطلق كلمة وقلتها ..هي تحبني وأنا أحبها ..اسمحيلي يا يمّه مالي دعوة بماضيها ولا هي لها دعوة بماضيي ..خلونا نتعرف على بعض نفهم بعض ..نعتبرها فترة خطبة ..
أبو ندى : بس يا ولدي ترى البنت مثل ما قالت لك أمك يعني ..
أنا : يا بن الحلال صدق أنك بثر ألا بتخرب على بنتك ..تعوذ من أبليس ما صار شي بيني وبينها .ثامر خل عنك الخرابيط وأم الهكي ندى ولا قناة سوبر موفي آخر تشفير ..بس الله يرضى لي عليك أذا ممكن عناوين البنات في أمريكا اللي تعرفهم ..نويت أترك الجامعة وأرجع أدرس ثانوي في أكاديمية الملك فهد في واشنطن ..
ندى : يمّه يبه ...ثامر ترى كل اللي قلته لكم خراط ونصب ما صار بيني وبين عبدالعزيز شي ..مابقى ألا احب هالشين
أنا : جزاك الله خير ...شين شين بس أعيش ..صدقت يا عمي يا أبو ندى ..
أبو ندى : شف الله فكك من الموت بس من بيفكك من التكسير أجل نجي ونسألك وتقول ما شفتها ..
أم ندى : يعني كل اللي قلتيه والتبويس ومصمصة الرجول طلعت نصب حسبي الله عليتس يا بنيتي ..سخنتيني على الفاضي ..أنا وخالتس أم ثامر صرنا نرجف ..من ........... الله يقطعك بس يا أبليس
ندى: والله غصب عني يا يمّه بس ما بغيت أتزوج بهالطريقة كنت ابي فترة أتعرف عليه ويتعرف علي نعرف بعض ونفهم بعض ..يمكن الحب يجي بعد الزواج بس لازم نمهد له الطريق ...بالأسلوب الصحيح ....ما راح يتغير شي أنا وثامر بنبقى متزوجين بس عطونا على الأقل شهر نتعرف على بعض أكثر.. يا يمّه ويا أبوي عمر تجهيز الزواج ما كان بغرفة النوم ولا شرى الملابس ولا أطقم الذهب ... لأن كل هذا يمكن في زلة يروح مع أول كلمة طالق ..
أنا : اهيء اهيء اهيء ...مدري وش أقول بس ..ارحمني يا سطام توبة والله ما عاد أكررها كسرت ضلوعي من ترفسك فيني ..واحد يوديني للمستشفى ...
ثامر : خلاص يا يمّه ويا خالي ويا خالتي الزواج بيتم وبتجلس ندى عندكم شهر نتعرف على بعضنا أكثر ونفهم بعض والله يكتب اللي فيه الخير ...
أبو ندى : والله ما أدري وش أقول الحمدلله ...اللي ستر علينا وتمم فرحتنا خلاص يا عيال دامكم أتفقتم ..وهو كذالك بعد شهر انشاءالله نسوي لكم عرس ثاني ..
أم ندى : ونجيب طقاقة محترمة تغني فيه ...مو زي بعض الناس ... اللي ما غير يخربون العروس .
أنا : الحمدلله الفنانة تهاني تحجبت واعتزلت الفن ..الحمدلله بتشتغل قهوجية ...
أم ندى : يالله يا بو ندى خذ العيال ترى الحريم شوي ويطلعون من العشاء ما نبيهم يشوفوننا ..و أنت يا ثامر خذ ندى وروحوا تعشوا برى وسولفوا مع بعض وبعدين رجعها للبيت ...
وطلعنا ..ندى مع ثامر مدري وين طسوا لأي مطعم يتعشون فيه ..وأبو ندى راح لربعه في الأستراحة يكملون السهرة بلعب بلوت ..والحريم جابوا مسجل وشغلوا أغاني وكملوا رقص ... أما أنا طلعت محمول على يدين سطام وطق وتكفخ .. الى الفجر عيوني صارت زرق و خشمي تنفخ ..
وبعد سنة ثامر وندى جابوا ولد وقرروا يسمونه عبدالعزيز قال لك يعني يرفعون معنوياتي ويجبرون بخاطري ..و أنا في تشيكسلوفاكيا يجربون فيني لأول مرة في العالم محاولات زرع سبع ضلوع بدل اللي تهشموا على يد سطام..نصيحة مني ....سكر الباب في وجه بنت جيرانك ..وش لك بواحدة أخوها يعرفك على قولة المثل الباب اللي يجي لك منه الريح سده واستريح ...وآآه يا ضلوعي....وتقبلوا تحياتي
نلمار غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-01-2010, 01:26 PM   #2
:::crazy boy:::
موقوف من قبل الادارة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
الدولة: from mad city
المشاركات: 12,846
معدل تقييم المستوى: 0
:::crazy boy::: يستحــق التمـــيز:::crazy boy::: يستحــق التمـــيز:::crazy boy::: يستحــق التمـــيز
افتراضي

يعطيك العافيه
:::crazy boy::: غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الموسوعه الشامله لفتاوي مناسك الحج عليــاااء قسم خاص بالعبادات والمناسك والاحكام الشرعية 173 10-19-2012 11:06 PM
تدري منهو يفتخر باسم البلاد االــسـعـودي لا نسأل من اية بلد؟؟ أمآني المنتدى العام 85 09-23-2010 08:25 PM
روآيهـ (( يارب يخليه لعين ترجيه )) - آلملآمحَ - القصص والروايات 102 09-18-2010 05:58 AM
صاحب السمو الملكي عبدالعزيز بن فهد يدخل القفص الذهبي مشاعر محطمه اخر الاخبار 9 07-27-2010 03:46 AM
تعرفون كيف الشباب يغااااازلون هه هه هه هه هه هه هه صــدى الحـرمان منتدى الضحك والفرفشة 20 12-09-2009 02:09 AM



الساعة الآن 06:58 AM.
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظه - منتدى قلوب

كل المشاركات المطروحه تعبر عن رأي صاحبها لاعلاقه لإداره قلوب بها لانها وجهه نظر شخصيه تقتصر على صاحبها.

الاستضافة السعودية - استضافة سعودية - شات - شات سعودي - شات كتابي - شات خليجي -

شات الجوال - شات للجوال - شات جوال - شات الجوال الكتابي - شات جوال كتابي - شات الجوال الخليجي -

شات جوال خليجي - شات كتابي للجوال - شات الخليج للجوال - شات جوال خليجي - شات خليجي للجوال - شات -

شات الشله - الشله - شات - شات الود - الود - شات